علاج ظفرة العين في ايران

ظفرة العين : علاج ظفرة العين | تكلفة عملية ظفرة العين

ما هی ظفرة العين ؟

ظفرة العين

ظفرة العين هي نسيج وردي اللون على قرنية العين. ينمو هذا النسيج عادة على زاوية العين بالقرب من الأنف. وفي المراحل المبكرة والخفيفة، يكون المرض أبيض اللون ومن الصعب رؤيته. ولكن إذا لم يتم علاجه، يصبح هذا النسيج أكبر ويتغير لونه إلى الوردي مع زيادة الأوعية الدموية. وفي هذه الحالة، يمكن أن يسبب أعراضا مختلفة للعين، بالإضافة إلى حدوث التغيير في جمال مظهر الشخص. الاحمرار والحرقان والحكة تكون الأعراض الأكثر شيوعا للمرض من نوع خفيف، ولكن في الحالات المتقدمة يمكن أن تؤثر على بصر الشخص المصاب ويسبب عدم وضوح البصر وضعف قوة البصر.

ما هو سبب حدوث ظفرة العين ؟

لم يحدد السبب الرئيسي للمرض بعد، ولكن الدراسات تفيد أن سببه الرئيسي هو التعرض الطويل لأشعة الشمس وأيضا الحضور في البيئات الملئية بالغبار.
العمر الأكثر شيوعا لحدوث المرض يتراوح بين 20 إلى 40 سنة، ولكن إمكانية حدوث الظفرة عند الرجال تكون حوالي ضعفين أكثر من النساء.

للإتصال بأطبائنا و الإستشارة مجاناً أنقر فوق النص الأخضر : علاج ظفرة العين في ايران 

كيف يتم تشخيص ظفرة العين؟

تشخيص ظفرة العين

ونظرا لأن ظفرة العين لها مظهر محدد، يتم تشخيصها من قبل الطبيب من خلال الفحص وليست بحاجة إلى أي إجراء تشخيصي أخرى.

كيف يتم علاج ظفرة العين؟

وفي الحالات الخفيفة للمرض، یتم العلاج بواسطة تجنب أشعة الشمس المباشرة واستخدام النظارة الشمسية.
ونظرا لجفاف العيون، يوصى باستخدام قطرة الدموع الاصطناعية أيضا.
في الحالات التي يؤدي جفاف العين واحمرارها إلى انزعاج المريض، يؤثر استخدام قطرة الستيرويد
في السيطرة على أعراض المرض ومنع تطور المرض.
وفي الحالات التي نسيج الظفرة يسبب حدوث مظهر غيرمناسب أو يتأثر على بصر الشخص، فإن العلاج النهائي الوحيد مع الفعالية العالية هو العملية الجراحية لإزالة نسيج الظفرة.
الطريقة الأكثر شيوعا لجراحة ظفرة العین تكون إزالة نسيج الظفرة مع زرع الملتحمة. ولو كانت طريقة العلاج هذه تستغرق وقتا طويلا وتتطلب كثيرا من الدقة، ولكن لها نتائج ممتازة ومدى عودتها يكون أقل من 1 بالمئة. يتم إجراء الجراحة دون الإغماء ومع التخدير الموضعي فقط وتستغرق ما يقرب من 30 إلى 45 دقيقة.

نصائح ما بعد الجراحة

علاج ظفرة العين

  • حدوث الآلام الشديدة نسبيا في غضون الـ 24 ساعة الأولى بعد الجراحة هو أمر طبيعي ويتطلب مسكنات الألم المأكولة.
  • ومن الممكن مشاهدة تورم الجفن وصعوبة تحرك العين في الأيام القليلة الأولى بعد العملية الجراحية.
  • لمس العيون ومسحها غير مسموح خلال الأسبوع الأول بعد العملية الجراحية.
  • يجوز القيام بالتنظيف الشخصي والاستحمام من اليوم الثالث.
  • ومن الضروري استخدام قطرة الدموع الاصطناعية والستيرويد بصورة مستمرة لمدة 3 أشهر واستخدام قطرة المضادات الحيوية لمدة أسبوع واحد.
  • يوصى بحماية العيون بالنظارة الشمسية وعدم الحضور في المناطق الملئية بالغبار لمنع عودة المرض وأعراضه.

ما الذي يجعل إيران بلداً مناسباً لإجراء عملية استئصال ظفرة العين؟

  • السبب الذي يجعل إيران الخيار الأفضل، ووجهة رئيسية للكثير من الأشخاص الذي يرغبون بإجراء عملية استئصال ظفرة العين، هو الخبرة المتراكمة في طب العيون والتي تزيد عن ٨٥ سنة، إضافةً إلى امتلاكها أفضل وأمهر الأطباء الذين يمتلكون سجل حافلاً بالعمليات الناجحة.
  • السبب الثاني، هو وجود عيادات طبية، تقدم خدمات عالية الجودة، إضافةً إلى أخصائيين في مجال طب العيون والذي يزيد عددهم عن ٢٥٠٠ أخصائي، إضافةً ٤٠ عيادة عينية تخصصية.
  • السبب الثالث، هو التقنيات الحديثة المستخدمة في عملية استئصال ظفرة العين، مثل الليزر، والخلايا الجذعية.
  • السبب الرابع، هو الاختلاف الكبير في تكلفة عملية ظفرة العين بين إيران والدول الأخرى.
  • السبب الخامس، إيران عضو في أكاديمية آسيا والمحيط الهادئ لطب العيون (APAO) منذ عام 2016. وتضم هذه الأكاديمية الدول الرائدة في طب العيون منها، اليابان واستراليا وسنغافورة ونيوزيلندا وكوريا

للإتصال بأطبائنا و الإستشارة مجاناً أنقر فوق النص الأخضر : علاج ظفرة العين في ايران 


أطباء ذات صلة:

الآراء:

اكتبوا آرائكم